fbpx

انحراف العضو الذكري

انحراف العضو الذكري

ما  هو  تقوس  العضو  الذكري | اعوجاج  العضو  الذكري | تقوس  القضيب؟

 

انحراف العضو الذكري – اعوجاج  القضيب | تقوس  القضيب يصيب  ۱-٥٪  من  الذكور،  و  يؤدي  إلي  عدم  رضا  البعض  عن  شكل  العضو  الذكري،  بالإضافة إلي  أنه  في  درجاته  المتوسطة إلي  الشديدة  قد  يعيق  العلاقة الزوجية  أو  يجعلها مؤلمة  للأنثي. اعوجاج القضيب هو أن يكون العضو الذكري في وضع الانتصاب ليس مستقيماً. بمعني أنه في حالة الارتخاء لا يصنف مرضاً. هناك درجات مختلفة لتقوس القضيب، بعضها شديد يستدعي إصلاح التقوس. كما أن هناك اتجاهات مختلفة: اعوجاج العضو الذكري إلي أسفل، اعوجاج العضو الذكري إلي أعلي، تقوس العضو الذكري إلي اليمين أو اليسار، أو مزيج من الاتجاهات، إلي أعلي و يساراً علي سبيل المثال.

 

ما  هي  أسباب  تقوس  القضيب؟

اعوجاج  العضو  الذكري | انحراف القضيب ( انحراف العضو الذكري ) قد  يكون  خلقياً أو  مُكتسباً:

– تقوس القضيب الخِلقِي:

هو  عندما  يكون  التقوس موجوداً  منذ  أن  وَعَيت،  بمعني  أنك  لا  تذكر  أي  وقت  كان  فيه  القضيب مستقيماً  عند  الانتصاب، بل  كان  مقوساً طوال  ما  سبق  من  العمر.

 

– اعوجاج  العضو  الذكري  المُكتسب:

هو اعوجاج  القضيب  الذي  استجَد  عليك،  بمعني  أن  القضيب  كان  مستقيماً  ثم  بدأ  في  التقوس،  و  هو  عادة  يدعي  “مرض بيروني”.

كيف  يتم  إصلاح  تقوس  العضو  الذكري؟

مع توفيق الله ثم العلم و خبرة الدكتور عدنان الغزو  أصبخ علاج تقوس العضو الذكري مسألة سهلة و ذات نتائج ممتازة. كيفية إصلاح اعوجاج القضيب تعتمد علي سببه (تقوي خلقي أو تقوس مكتسب مستجد في ما يسمي بمرض بيروني) و علي درجته و اتجاهه، و علي كفاءة النتصاب و ما إذا كان الاعوجاج مصحوباً بضعف جنسي. الحالات البسيطة من تقوي القضيب لا تستدعي العلاج. ما فوق ذلك يستدعي العلاج الجراحي في المقام الأول، ما يسمي بجراحة إصلاح التقوس. هذه الجراحة من جراحات اليوم الواحد حيث يغادر المريض المستشفي بصورة طبيعية في نفس اليوم. و لهذه الجراحة عدة تقنيات تعرف عليها. دكتور عدنان الغزو

تركيب الدعامة الذكرية ، استئصال البروستاتا بالتبخير REZUM ، علاج الخصية الهاجرة

 علاج انحراف العضو الذكري ، علاج دوالي الخصية بالميكروسكوب والمناظير