إزالة أورام المثانة بالليزر

إزالة أورام المثانة | السرطان مرض العصر وهو يبدأ بتكاثر غير مضبوط لخلية أو مجموعة خلايا من نسيج بشكل. يؤذي النسج المجاورة بالانضغاط أو بعوامل منخّرة وتشعبت أنواعه والعوامل المسببة له كل نوع على حدى وإن تعرض أجسادنا للمواد الكيميائية المسرطنة. اللتي كانت تستخدم بشكل واسع في الصناعات الكيماوية وصناعة الدهانات أدت إلى ارتفاع نسب سرطانات الظهارة البولية. خاصة المثانة حيث يبقى فيها البول فترات طويلة من الزمن نسبياً مقارنة بباقي أجزاء السبيل البولي.

تعرف على كل ما يخص إزالة أورام المثانة بالليزر الذي يقدّمه عدنان الغزو. استشاري جراحة الكلى والمسالك البولية وأمراض الذكورة وتأخر الإنجاب الذكوري وأورام الجهاز البولي بخبرته التي تزيد عن 21 عامًا في هذا المجال.

تبلغ نسبة حدوث كارسينوما الخلايا الانتقالية في المثانة في المملكة المتحدة 45 حالة لكل 10000 شخص. وتتظاهر عند أكثر من 80% من المرضى ببيلة دموية و غير مؤلمة في العادة. إنّ المسّ الشرجي يفيد في كشف الأورام المتقدمة منها فقط أما الاستقصاء الأفضل فهو التصوير البولي الظليل بالحقن الوريدي. وبعدها يمكن التأكد بتنظير المثانة ويفيد التصوير المقطعي المحوسب في تحديد درجة الورم.

المعالجة:

من المعالجات المتبعة لهذه الأورام الاستئصال بالتنظير عبر الإحليل و المعالجات الكيماوية داخل المثانة. لكن من المعالجات التي أسهمت بحدوث نقلة نوعية في العلاج إزالة أورام المثانة بالليزر.

فوائد إزالة أورام المثانة بالليزر :

حيثُ يمكن استخدام العلاج بالاستئصال بالليزر لتدمير الخلايا السرطانية وتقليل حجم الأورام في المثانة. كما يمكن استخدامه أيضًا لتدمير الخلايا ما قبل السرطانية. وهي خلايا من المرجح أن تتطور إلى خلايا سرطانية أكثر من الخلايا السليمة. يمكن أيضًا استخدام العلاج بالاستئصال بالليزر لعلاج بعض أعراض السرطان، مثل النزيف أو الانسداد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *